د / أشرف خليل / استشاري عـلاج الآلام وطرق التردد الحراري في علاج آلام العمــود الفقـري و الام المفـاصل

آخر المقالات

علاج اصابات الملاعب والام العمود الفقري

علاج اصابات الملاعب والام العمود الفقري

علاج  اصابات الملاعب و الام العمود الفقري

 

تعتبر الام العمود الفقري الناتجة عن اصابات الملاعب من أشهر الاصابات وخاصة لدي لاعبي كرة القدم وبعض الرياضات الأخرى العنيفة مثل الغطس او رفع الاثقال.

وتشير الاحصائيات ان نسبة اصابات الظهر من اصابات الملاعب لا تعد نسبة غير ضئيلة على الاطلاق، وفي هذا الموضوع نتطرق إلى تفاصيل  علاج اصابات الملاعب وعلاج الام الظهر وكيفية التغلب عليها مع شرح لتمارين تأهيلية بالتفصيل.

الام العمود الفقري وإصابات الظهر

 وهي تعتبر من اصابات الملاعب المنتشرة بكثرة، وتنقسم الي إصابات ظهر حادة واصابات طفيفة، وسنشرح كلاهما بالتفاصيل في السطور القادمة:

أولاً اصابات الظهر الحادة

الرضوض والكدمات

وتحث نتيجة اصابة فقرات الصدر والقطنية، فعندما يتعرض الظهر للرض أو الاصطدام المباشر، أو الاحتكاك بين اللاعبين، وأيضا نتيجة السقوط في الرياضات الأخرى.

 تكون نتيجة السقوط او الضربات المباشرة وغير المباشرة، وفي الرياضات المختلفة تكون نتيجة الاصطدام بالأدوات والحركات العنيفة، وتتراوح الاصابات بين الرضوض والكسور والتمزق، أحيانا تكون بالغة وتسبب أضرارا في الحبل الشوكي فتكون اصابة خطرة وتتطلب رعاية خاصة حتى تمام الشفاء، وفيما يلي تفاصيل الاصابات الحادة للظهر.

التعامل مع الرضوض

يشعر المريض بالألم ويحتمل حدوث تورم أو نزف، في هذه الحالة يوضع مسكن وينصح بوضع كمادات باردة خلال يومين الي ثلاثة من الاصابة، وضع كمادات دافئة بعد تسكين الالم، وإذا كانت الاصابة شديدة يمنع المصاب من الحركة وينصح بالعلاج الطبيعي وتناول الدواء المناسب لمنع الالتهاب.

المدة المتوقعة للشفاء من الرضوض الخفيفة أسبوعين، والرضوض المتوسطة أربعة أسابيع، والشديدة ستة أسابيع.

اصابات الأنسجة الرخوة للعمود الفقري

وتكون نتيجة الدوران المفاجئ أو تغير السرعة المفاجئ مما يؤدي الى تمزق العضلات والأربطة وخاصة

الموجودة في أسفل الظهر، وأيضا يتضرر أحيانا المفصل القطني العجزي والذي يربط الحوض بالعمود الفقري

يكون ايضا عرضه للإصابة الحادة من تمزق الأربطة والعضلات مما يتسبب في حدوث الألم في المنطقة القطنية.

تمزقات الأربطة الفقرية

وتحدث اثناء الثني والبسط الزائد أثناء الحركة، وخاصة عند بذل جهد مضاعف وقد يصاحبه حدوث كسور لا قدر الله، وتحدث في رياضات مختلفة مثل الجمناستك ورفع الاثقال والغطس والترامبولين.

شد وتمزق عضلات الظهر والتواء اربطة الظهر

وهو عبارة عن تمدد أو تمزق في اربطة وعضلات العمود الفقري، وتحدث الإصابة عند الدوران أو أي حركة سريعة ويتعرض لهذه الإصابة لاعبي كرة القدم ولاعبي هوكي الجليد.

ومن المضاعفات احتمال حدوث اضرار في الحبل الشوكي عند تمركز التأثير في العمود الفقري.

وينصح في العلاج استخدام الثلج لمدة يومين الي ثلاثة، وتناول الدواء المناسب والقيام بتمارين المجال الحركي.

ثانياً اصابات الملاعب  الطفيفة من فرط الاستخدام أو المتوسطة

وهي عبارة عن إصابات الأنسجة الموجودة بين الفقرات (الغضاريف) وتكون اصابات طفيفة مثل (انزلاق الغضروف، بروز الغضروف، تمزق الغضروف) وتعتبر شائعه عند الرياضيين. فمن المعروف أن الغضاريف في أسفل الظهر تتعرض إلى ضغوط عالية أثناء ممارسة النشاطات اليومية وخاصة في الألعاب الرياضية، وقد تتسبب في الضغط على الأعصاب ونتيجة لذلك يشعر المصاب بآلام في الأرداف والساقين وخاصة عند الانزلاق الغضروفي. وأكثر الاشخاص عرضة لهذه الاصابات هم الرياضيون، في الفئة العمرية فوق 20 سنة، ويكون الانزلاق بين فقرات القطنية الخامسة وعظم العصعص.

وأسباب هذه الاصابات

الضمور التدريجي فيحدث تشققات في بنية الغضروف مما يؤدي إلى تسرب المادة اللزجة الموجودة في مركزه مسببة ضغطاً على جذر العصب، مع إن ضمور الغضروف يحدث تدريجياً ولكن يمكن عن طريق حركة واحدة تؤدي إلى دفع جزء من الغضروف للخارج مسببة ضغطاً على جذر العصب. ويشعر المصاب بألم أسفل الظهر من نتيجة الانزلاق الغضروفي، مع تنميل والم حاد يصل الي الارداف والقدم واصابع القدم، يشعر المريض بضعف في الطرف المصاب ويزداد الالم مع السعال او الحركة.

علاج الام العمود الفقري

يكون عن طريق علاج جراحي او تحفظي، بعد التأكد من شدة الاصابة واجراء الفحوصات اللازمة، وينصح بالراحة ووضع الكمادات الباردة، وتناول مسكنات ومضادات الالتهاب. ثم يأتي دور العلاج الطبيعي بعد اختفاء الالم تماما والقيام بتمارين تقوية عضلات البطن والظهر وعضلات أسفل الظهر.

العلاج الجراحي

في حالة اللجوء الي العلاج الجراحي، يكون من اجل ازالة ضغط الغضروف على الاعصاب ويتطلب الراحة من 8 الي 12 اسبوع مع تناول الادوية، ويكون في حالة استمرار الالم وعدم جدوى العلاج التحفظي، واستمراره لمدة ليست بالقصيرة حوالي من 3 إلى 6 اسابيع، ويتم اجراء جراحة لإزالة الجزء الخارج من الغضروف والذي يضغط على الاعصاب ويسبب الالم. ويتم اللجوء الي التدخل الجراحي ايضا عندما يكون الغضروف ضاغط على الفقرة بنسبة كبيرة 50 %.

العلاج التأهيلي

ثم يتبع بعدها علاج تأهيلي بعد الجراحة واختفاء الالم تماما، وتكون تمارين مفيدة وتساعد على الالتئام وتأهيل الجسم مرة اخري وتقوية عضلات العمود الفقري. وفي حالات الاصابة الحادة نبدأ التمارين العلاجية والتأهيل الحركي بعد العلاج الجراحي بمدة لا تقل الي 6 أشهر.

تمارين علاجية

ونشرح بالتفاصيل هذه التمارين والتي يكون الهدف منها من أجل الحفاظ على قوة العضلات وخاصة عضلات الظهر، بحيث لا تؤثر على التئام الاصابة

وتنقسم هذه التمارين الي مستويات:

المستوى الأول

هذه التمارين تكون بعد الجراحة وهي عبارة عن تمارين قوة ايجابية وسلبية وتكون بمساعدة المعالج البدني. يقوم المصاب بالتحرك في الاتجاهات بمدي كامل وبما لا يؤثر على الالتئام، وتستمر الي ان يقوم المريض بأداء تمارين القوة في المستوي الثاني.

المستوى الثاني

والهدف من هذه التمارين هو التطوير في المدي الحركي للعمود الفقري واحداث القوة والمرونة وفي عضلات الظهر، وتكون هذه التمارين كنقطة بداية لتأهيل اصابات الظهر المتوسطة والحادة والتي لا تكون في حاجة الي جراحة. وتؤدى التمارين بمعدل ثلاث مرات لكل تمرين كل يوم، ويضاف تكرار واحد يوميا حتى تتكرر عشر مرات بفواصل قدرها خمس ثواني.

تمرين تقوية أسفل الظهر

 ويكون عن طريق الاستلقاء على الظهر مع ثني الركبتين والأقدام على الأرض، وشد عضلات البطن مع دفع الظهر إلى الأرض، ويكرر عشر مرات ثم يرفع الحوض قليلا والبقاء في هذا الوضع خمس ثواني ثم العودة للوضع الاول ويكرر عشر مرات.

تمرين مرونة أسفل الظهر

يستلقي المريض على الظهر مع مد الساقين، ويمسك إحدى الركبتين ويشدها إلى الصدر، على ان تكون القدم الأخرى مستقيمة، ويبقي في هذا الوضع خمس ثواني ثم الاسترخاء.

المستوى الثالث

 وتبدأ هذه التمارين بعد اداء تمارين المستوي الثاني وتخطي صعوبتها، وتكون البداية في علاج اصابات الظهر الطفيفة وهي عبارة عن تمارين حركية لتقوية عضلات الظهر السفلى والعمل على مرونتها بالإضافة الي تمارين مرونة عضلات الحوض والفخذ والبطن والجذع.

تمرين مرونة مفصل الورك

يقف المصاب مع وضع إحدى القدمين عل مسطبة أو كرسي بارتفاع مناسب وتكون الساق الأخرى مستقيمة مع الانحناء ببطيء للأمام ، الشعور بتمدد في العضلة الأمامية للورك.

تمرين تقوية عضلات البطن

ويتم عن طريق الاستلقاء على الظهر على ان تكون الركبتين مثنيتين والأقدام على الأرض، واليدين خلف الرأس، المرفقين في وضع مستقيم وللخارج إلى الجانبين، يقوم المريض برفع الكتفين عن الأرض، اقل من نصف مسافة ارتفاع الركبتين ثم النزول ببطيء والاسترخاء ثم التكرار.

تمرين مرونة العضلات الخلفية للفخذ

يكون المصاب فب وضع الجلوس، تكون أحدي الساقين ممدودة للخارج والأخرى مثنية مع الانحناء للأمام ويكون الظهر مستقيم وكذلك على الجانب الآخر.

تمرين مرونة الجذع

وضع الوقوف، القدمين يكونا بعرض الأكتاف مع إبقاء الساق اليسرى مستقيمة وثني الساق اليمنى القيام بالتمطي الجانبي للجذع، تغير الساق مع زيادة المرونة وزيادة الامتداد بزيادة الثني في للركبة.

العلاج الحراري

ويكون عن طريق عمل كمادات حرارية سطحية وعميقة تبعا لنوع الاصابة وشدتها .

التدليك

القيام بتدليك العضلات المحيطة بالإصابة كطريقة للعلاج.

العلاج الكهربائي

نلجأ للتحفيز الكهربائي  من اجل إعادة الوضع الطبيعي للظهر وإزالة الالم قبل العلاج الحركي.

احجز الآن

يقدم مركز الدكتور اشرف خليل افضل دكتور علاج اصابات الملاعب كل النصائح الهامة عن كيفية علاج اصابات الملاعب الشديدة.

تقييمك للمقال
[Total: 1 Average: 5]